بيان|”التنسيقية المصرية للحقوق والحريات” تستنكر أحكام الإعدام في قضية “فضل المولي” وقضية كرداسة

تستنكر “التنسيقية المصرية للحقوق والحريات” تأييد حكم الإعدام بحق الشيخ فاضل المولي في القضية المعروفة بـ “أحداث شغب الإسكندرية”، وكذلك إحالة 20 آخريين لاستطلاع رأي المفتي في اعدامهم في قضية “كرداسة”.
فمما يؤسف له التساهل الكبير في الحكم بإزهاق الأرواح بالاعدام رغم اتساع مساحة الشك في الأدلة ودون إعطاء المحاميين الفرصة لدفع أسباب الإدانة وتفنيدها خاصة أن أكثرها ما هو إلا محاضر تحريات وشهادات متضاربة لشهود لا ترقي لمستوي الأدلة الدامغة التي يطمئن معها القاضي لإزهاق الروح
ومن جانبها تطالب التنسيقية بوقف تنفيذ كافة أحكام الإعدام الصادرة في تلك الفترة وذلك نظرا لما يحيط بالمشهد العام من ارتباك , وأن الغاية العليا للقضاء هي تحقيق العدالة , يثور حول قيمة العدالة حاليا كثير من الشك.
التنسيقية المصرية للحقوق والحرياتالقاهرة
24 إبريل 2017

Facebook Comments

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *